صحيفة ألمع الإلكترونية - الموقع الرسمي لرجال ألمع - عسير
التحقيقات والتقارير صورة وتعليق المقالات الثقافة تغطيات الشبكة الصوتيات الخميس 23 نوفمبر 2017

جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو
جديد الصوتيات


الأخبار
محافظة رجال المع
الإستطلاعات المحلية
متنزهات عسير تجذب آلاف المصطافين والسياح هذا الصيف
متنزهات عسير تجذب آلاف المصطافين والسياح هذا الصيف
متنزهات عسير تجذب آلاف المصطافين والسياح هذا الصيف
08-26-2009 08:28 PM
أبها - استطلاع - محمد الربيعي، وهاشم النعمي

تتمتع منطقة عسير بمناخ جذاب وتمتاز بطبيعة جبلية ذات مناظر ساحرة، وملائمة لانتشار منتجعات راقية، ولقد فطن القائمون على السياحة باستثمار المنطقة وهو خيار تنموي استراتيجي لتنضم المنطقة مع باقي مناطق المملكة لتكون منظومة للسياحة الداخلية، وتشكل رافدا قويا للاقتصاد الوطني ومصدر رزق واسهام سياحي رئيسي، ولقد دعم هذا الجذب بتهيئة المنتزهات الطبيعية وروعي فيها الحفاظ على الطابع التقليدي والاستخدامات المحلية ذات الطراز الخاص والمطرز ويهتم بتراث المنطقة العسيرية في عاداتها وتقاليدها المتفق مع الذوق العام للمصطاف حيث بدأ اول مشروع سياحي على مستوى المملكة "منتزه عسير الوطني" عام 1401هـ بمساحة قدرها 455.000هكتار بلغت تكاليف انشائه آنذاك ما قيمته 60.000.000ريال سعودي حيث يجسد بيئة المنطقة من نباتات وطيور جارحة وحيوانات كالضبع وابن آوى والذئاب والثعالب و 5300نوع من الطيور وقد انشأ "مركز الزوار لزيارة منتزه عسير الوطني بصالة عرض وبهو وردهات عبر مطل على تهامة عسير من قمم وقلاع وجبال شامخة، والذي انشأ بجانبه "العربات المعلقة التلفريك" لربط الجبل الأخضر (وسط ابها) وحديقة أبها الجديدة ليتمتع السائح بسراة عسير وتهامتها في جو مم
تع، وعلى بعد 25كم غرب مدينة ابها يقع "منتزه السودة" وعلى ارتفاع 3000م عن سطح البحر وبمساحة "883" هكتار حيث أشجار العرعر تكسو جبل السودة وسحب منعشة وكتابات ورسوم تتجاوز "3000" سنة خلت، وحيث البيئة البكر والخدمات والمزودة اضافة الى التقنية الحديثة بالمتنزه من خلال انشاء "العربات المعلقة التلفريك" ليوصل الزائرين إلى منتزه العوص برجال ألمع وليشاهد التراث والقصور والآثار هناك والأودية مثل الأجابيشي، ومحلية، ورحب بمنتزهاتها، منتزهي السحاب وشعف آل وعين" حيث الخدمات والأشجار الوارفة وجمال الطبيعة الخلابة فيهما.. وعلى بعد 145كيلو غربا من أبها تجد "منتزه عسير البحري" المتميز بمنتجعات سياحية عبر سواحل عسير البحرية الجميلة كالقحمة والبرك.
وفي الجهة الجنوبية الشرقية من أبها تتشكل المنتزهات في عسير حيث منتزه "الأمير سلطان بالفرعاء" والذي تقدر مساحته بحوالي "420" هكتار والمكسو بأشجار العرعر التي تبلغ اعمارها اكثر من 150عاما والمشرف على تهامة وقبله منتزه "دلغان" و"الهضة" وبعده منتزه "الحبلة" المحمية وحيث تجد فيها الخدمات من الكهرباء، والمياه والحراسة والشبكة الاسفلتية وحدائق الملاهي للأطفال والطبيعة الخلابة، وعلى الطريق المؤدي الى أحد رفيدة تجد منتزه "الحبلة" الراقي بكل المقاييس والذي يبعد عن أبها "بـ 50كم و 40كم عن خميس مشيط وقد قام صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة عسير رئيس لجنة التنشيط السياحي وضمن نشاطات اللجنة لعام 1415هـ بافتتاح المشروع السياحي ومشروع القطار الكهربائي التلفريك ووحدات سكنية ويقع المنتزه على ارتفاع 2000م فوق سطح البحر ويقع المنتزه على هوة سحيقة تتراوح ما بين 170- 300م والتي يسكنها اهاليها على الحبال وتم نقلهم منذ زمن الى قرية الملك فيصل الخيرية بمرافق وخدمات جليلة..
وهناك منتزه "المربع" وسط مدينة احد رفيدة أو منتزه "الثويلة" بظهران الجنوب وكذا "الرحيبة" و"العشة"، وفي خميس مشيط منتزه "الحرابي" و"المراث" وعندما تتجه شمال أبها وفي منطقة عسير تجد باللسمر وفيها منتزهات "الشعف" و"الحظوة" "والجاضع والشعابة" و"العيص" والخارق، و"مطيس" وفي تنومه منتزه "المحفار والشرف، وعدانة والحيفة، والشلال، وفي النماص منتزه ال وليد، ومنتزه جبل "سحر" والكلاثمة و"بني بكر" و"جبل ناصر" وفي بللقرن منتزه خثعم وشري و"طلالا" و"الخالدية والبشائر" و"الشفاء" و"شعبية" بباشوت، اضافة منتزهات ومنتجعات واودية مثل وادي بيشة وتثليث ورجال ألمع وعتود وغيرها مما هي وسائل جذب سياحي اخاذ اخذت في تكاثر المصطافين واندهاشهم بها في صيف 1424هـ. والتي بدأت قوافل المصطافين في التوافد والوصل الى منطقة عسير والتمتع بصيف بهي في ربوع الوطن وعبر سياحة داخلية حيث المناظر الطبيعية والقمم الشاهقة والجبال المكسوة بالخضرة والآثار والخدمات المتكاملة والتنوع في الطرح السياحي وملتقياته بالاضافة الى أشجار النخيل الباسقة والآثار الجمة في بيشة "225"كم عن أبها والآثار في عسير من مساجد تاريخية ونفوش ورسومات قديمة وجرش الاثرية، وهضبة العروس و
قلاع وحصون وقصر شدا بابها وقرية رجال المع ومتحفها قرية ال الخلف والطرق والقصبات الأثرية في تثليث وعيا وال حيان والجهوة وشمسان وسربعل وكتابات اثرية كلها تسهم في السياحة الداخلية وكذا المصنوعات والاسواق الشعبية التي في منطقة عسير.
كما ان قرية المفتاحة بأبها وما فيها من ملتقيات ثقافية ومعارض تشكيلية، وجامعة الملك خالد والنادي الادبي وابها الجديدة وسد أبها وحدائق أبها وخميس مشيط والعروض الشعبية في البحار وغيرها تؤدي الرسالة الاعلامية والثقافية والسياحية في صيف أبها 1424هـ

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 8874


خدمات المحتوى



تقييم
1.04/10 (81 صوت)




Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

صحيفة ألمع الإلكترونية - الموقع الرسمي لرجال ألمع - عسير


الرئيسية |الصور |المقالات |البطاقات |الملفات |الجوال |الأخبار |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى
سيرفرات الصحيفة والشبكة بإدارة واستضافة ديموفنف