صحيفة ألمع الإلكترونية - الموقع الرسمي لرجال ألمع - عسير
التحقيقات والتقارير صورة وتعليق المقالات الثقافة تغطيات الشبكة الصوتيات الخميس 22 أبريل 2021

جديد المقالات
جديد الأخبار
جديد الفيديو
جديد الصوتيات


الأخبار
اخبار دولية
حتى الأموات في غزة.. لا يجدون مكاناً يأوون إليه!
حتى الأموات في غزة.. لا يجدون مكاناً يأوون إليه!
حتى الأموات في غزة.. لا يجدون مكاناً يأوون إليه!
الغزيون يحفظون جثامين الشهداء في ثلاجات الآيس كريم والخضار
08-03-2014 10:29 PM
غزة - أ ف ب: يبحث الأموات في قطاع غزة عن مأوى لهم تحت الأرض كما يفعل الأحياء فوقها في ظل العدوان الاسرائيلي الوحشي على القطاع والذي حصد مئات القتلى وآلاف الجرحى ومئات آلاف المشردين.

ومنذ بدء العدوان في الثامن من يوليو الجاري استشهد اكثر من 1750 فلسطينيا، إلا أن المقابر في هذا القطاع الاعلى كثافة سكانية في العالم لم تكن جاهزة لاستيعابهم.

ومع توالي سقوط عشرات القتلى يوميا يضطر اهالي هؤلاء الضحايا لنبش القبور القديمة بحثاً عن قبر فارغ يدفنون ضحاياهم فيه.

ووصل العشرات من عائلة رجب في سيارة نقل تحمل جثة ابنهم الذي استشهد في غارة اسرائيلية على سوق الشجاعية الأربعاء الماضي الى مقبرة المعمداني في مدينة غزة. ومع تحليق الطائرات الاسرائيلية في قطاع غزة وقف هؤلاء المواطنون نحو ساعة يفتشون عن قبر لابنهم.

ويقول أحدهم ويدعى محمد "في غزة لسنا قادرين على ان نعيش بكرامة ولا قادرين على ان نموت بكرامة. لا مكان لنا فوق الارض ولا تحتها".

ويقول عبد كشكو احد المتطوعين في العمل في هذه المقبرة "لا يوجد قبر لهذا الشاب، سينتظرون طويلا قبل ان يجدوا قبرا فارغا له".

ويوضح "هذه مقبرة قديمة وغير مستعملة لكن ظروف الحرب هي التي فرض الدفن بها، كل شهيد له قريب مدفون هنا من زمان يتم دفنه في نفس قبر قريبه هذا".

وفي الجانب الآخر للمقبرة يقوم شبان بنبش عدة قبور تباعا بحثا عن قبر فارغ لدفن ابنهم. ويقول أحدهم ويدعى والي المملوك "حفرنا اكثر من قبر لكننا وجدنا اطفالا فيها وما زلنا نبحث"، ويتابع "أتينا لدفن اخي، لا نستطيع ان ندفنه في المقبرة الشرقية لانها خطرة".

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 604


خدمات المحتوى



تقييم
0.00/10 (0 صوت)




Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

صحيفة ألمع الإلكترونية - الموقع الرسمي لرجال ألمع - عسير


الرئيسية |الصور |المقالات |البطاقات |الملفات |الجوال |الأخبار |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى
سيرفرات الصحيفة والشبكة بإدارة واستضافة ديموفنف